بمشاركة اكثر من 70 شخصية ممثلين عن شركات ايرانية..الغرفة تقيم الملتقى التجاري العراقي الايراني المشترك

بواسطة 1008
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بمشاركة اكثر من 70 شخصية ممثلين عن شركات ايرانية..الغرفة تقيم الملتقى التجاري العراقي الايراني المشترك

اقامة غرفة تجارة النجف الاشرف الملتقى التجاري العراقي الايراني المشترك بمشاركة اكثر من 70 شخصية ممثلين عن شركات ايرانية بمختلف النشاطات التجارية وبحضور محافظ النجف وكالة المهندس عباس العلياوي والدكتور ضرغام كيكو رئيس هيئة استثمار النجف ورجال اعمال ومستثمرين من محافظة النجف الاشرف بتاريخ 1 آب 2017 في قاعة غرفة تجارة النجف الاشرف..

واستهل الملتقى بقراءة آي من الذكر الحكيم ثم قراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق وايران..
ثم القى رئيس الغرفة المهندس زهير محمد رضا شربه كلمة اكد فيها على ’’ ان العراق مقبل على تحديات كبرى لإعادة اعمار و احياء المناطق المحررة.. وهذا يستلزم وقفة جادة من ابناء البلد و الاخوة والاصدقاء , وعلى وجه الخصوص اخواننا في الجمهورية الاسلامية الايرانية’’ .
واضاف ’’ان عام 2018 سيشهد شراكات متعددة مع بلدان مختلفة في مجالات الاعمار والبنى التحتية و الخدمات , ما يتطلب من رجال الاعمال والشركات الايرانية الدخول بقوة في مشاريع البناء والاستثمار للحفاظ على اواصر تعاون متينة بين البلدين وعدم الاكتفاء بالتجارة السلعية والتصدير فقط , فضلا عن اهمية استغلال خبرة ايران الصناعية وثروة العراق الطبيعية لإنشاء مشاريع صناعية تكاملية على ارض العراق تجتمع فيها مراحل ( الانتاج والتصنيع والتسويق) لاسيما وان المنافذ الحدودية عرضة للتحديات الامنية والسياسية، كما ادعو الى فتح مكتب تجاريٍ ايراني ومعرضٍ دائم في النجف تعزيزًا للتعاون الاقتصادي بين البلدين ’’..
واشار الى ’’ افتتاح فروع _في العراق_ لمصارف ايرانية عدة (ملي ايران , بارسيان) ما يمهد الطريق للشروع بفتح الاعتمادات المصرفية التي تضمن مستويات اعلى من المصداقية والشفافية في التعاملات التجارية..كما تعاني التعاملات التجارية الثنائية من صعوبة التواصل بسبب عدم وجود مواقع الكترونية ايرانية باللغات الحية كالعربية او الانكليزية واقتصارها على اللغة الفارسية.. ما عقّد عمليات التواصل و المراسلات بين رجال الاعمال في البلدين’’..
واختتم كلمته بدعوة السادة الضيوف الى استغلال زيارتهم هذه للاطلاع على معالم مدينة النجف الدينية والسياحية والتعرف اكثر على ثقافة المدينة وتاريخها العريقين.
والقى المهندس عباس العلياوي محافظ النجف وكالة كلمة تضمنت ما تتميز به محافظة النجف من تنوع في الفرص التجارية والاستثمارية وفي مجالات متعددة لما تزخر به من موارد طبيعية وايدي عاملة ماهرة بالاضافة الى وجود العتبات والمراقد المقدسة مما جعلها تتستقطب ملايين الزوار سنوياً..
وعن دور هيئة الاستثمار القى الدكتور ضرغام كيكو رئيس الهيئة كلمة استعرض فيها ما انجزته الهيئة اجازات لمشاريع استثمارية واعدة بالاضافة الى وجود العديد من الفرص بمختلف القطاعات التجارية.. مبدياً استعداد الهيئة الى التعاون مع الجانب الايراني بتسهيل دخول الشركات الى السوق العراقية عامة والنجف خاصة.
ثم القى كل من السيد عبد الرحيم سادتي فر القنصل العام في النجف والسيد يحيى ال اسحاق رئيس الغرفة العراقية الايرانية المشتركة.. اكدوا فيها على عمق العلاقات التاريخية والاقتصادية بين البلدين معربين عن املهم ان تستثمر هكذا لقاءات في تطوير العمل التجاري والاقتصادي المشترك..
واختتم الملتقى بتوقيع مذكرة تفاهم بين غرفة تجارة النجف الاشرف والغرفة العراقية الايرانية المشتركة تهدف الى تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين العراق وإيران .. وتضمنت بنود المذكرة ان يعمل الطرفان علي تطوير التعاون الاقتصادي من خلال إشعار التجار والشركات و المستثمرين عن امتيازات قوانين الاستثمار في البلدين و الفرص المتاحة للمشاركة في جهود مشاريع إعادة الأعمار و الاستثمار في كلا البلدين.
وان يقوم الطرفان بتنمية الزيارات للوفد و الخبراء و البعثات التجارية بما يحقق الغاية المرجوة. واعتماد وسيلة معلوماتية مع مختلف القطاعات الاقتصادية بما فيه من الجمارك،المواصفات القياسية والنقل والصحة و...... للسهولة على نشر المعلومات للفرص التجارية المتاحة للبلدين.
واشارت المذكرة الى بذل الجهود الاستثنائية لحل المعوقات و الإشكالات التي تعترض التبادل التجاري بين البلدين و إعداد مركز التحكيم لحل النزاعات التجارية.

 

 

تقرير:حيدر حميد

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
أخر الإضافات