.غرفة تجارة النجف تحصل على شهادة الايزو

بواسطة 4658
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
.غرفة تجارة النجف تحصل على شهادة الايزو

اقامت غرفة تجارة النجف الاشرف حفلا لاستلام شهادة الايزو (iso 9001:2015) من المنظمة الدولية (American Global Stsandards ) بحضورمدير الغرفة وبعض الكوادر العاملة في الغرفة ورجال اعمال وتجار نجفيين..

وياتي هذا الانجاز ضمن رسالة ورؤية الغرفة في تحقيق اعلى المواصفات الادارية والفنية المطابقة للمعايير الدولية..

رئيس الغرفة زهير محمد رضا شربه استهل حديثه بالقول" ان غرفة تجارة النجف هي اول مؤسسة من النجف تحصل على هذه الشهادة.. والغرفة اليوم ترسل رسالة من خلال هذا الامتياز الى المؤسسات كافة بضرورة المبادرة للحصول عليها.."

واضاف: هذه الشهادة تعطي اطمئنان للزبون خصوصا في مجال الانتاج وهي باب نحو العالمية ، فالعراق اليوم يستورد وفي السابق كان مصدر فيمكن الاستغناء عن 50% من البضاعة المستوردة ..."

وعن مراحل الحصول على هذه الشهادة اوضح شربه" البرنامج استمر اكثر من ستة اشهر ابتدأ بالتدريب للكوادر وكان هناك فريق عمل بذل جهد كبير وتالق في تحقيق هذا الانجاز وتبقى المهمة الاصعب الحفاظ علىيه من خلال المتابعة المستمرة والتطوير والتدقيق الاداري والفني".

محمد عويس مدير فرع العراق للمنظمة الامريكية للمعايير الدولية" قدمنا الى النجف اليوم لمنح شهادة الايزو وهي نظام عالمي ينظم العملية الادارية والفنية والفائدة من هذا النظام الوصول الى مستوى كما يجري في المنظمات العالمية".

واوضح عويس " مرت العملية بمراحل متعددة هي التدريب والتتنظيم والمراقبة ومن م منح الشهادة.. واعتقد ان هذه الشهادة تمثل جسر الى العالم لانها لغة مخاطبات وفق اعلى المستويات الادارية".

وتم خلال الحفل تسليم شهادة الايزو للسيد رئيس الغرفة ، من السيد محمد عويس مدير فرع العراق للمنظمة الامريكية للمعايير الدولية ، وبدوره قدم رئيس الغرفة درعها كرمز تذكاري لممثل المنظمة الدولية.

يذكر ان شهادة الأيزو هي مجموعة أو عدداً من الشهادات الدالة على تطبيق نظام تأكيد الجودة في المنظمة، أو المؤسسة، أو الجمعية الحاصلة عليها، حيث تمثل ضمان تأكيد لجهة ثالثة بقدرة المنظمة الحاصلة عليها على تلبية المواصفات والمعايير المطلوبة للجودة بخصوص المنتج الذي تقدّمه، إضافةً لذلك فهي تدلّ على أنّ أداءها ونشاطها قد وصل للمستويات التفاوضية.

ومجالات الحصول على شهادة الأيزو لا يقتصر على حدود معينة أو على مدى محدد للمؤسّسات، والشركات، والخدمات، والهيئات، فقد تم تقسيمها لعدّة تقسيمات وتصنيفات، وتنوّع تصنيفات شهادة الأيزو وفئاتها جعلها مناسبة لجميع الخدمات والقطاعات، وذلك بدايةً من محلّ تجاري لا يتجاوز عدد عامليه شخصين وصولاً إلى مستويات قد تصل إلى مؤسّسات وحكومات الدولة، فجميعها بإمكانها الحصول على شهادات الأيزو، وذلك في حال التزمت بالمتطلبات والمعايير الخاصة بها.

 

 تقرير: حيدر الكريطي – تصوير: محمد المؤمن

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
أخر الإضافات
الأكثر شعبية