غرفة تجارة النجف تنظم ملتقى التجارة العراقي الايراني

بواسطة 44
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
غرفة تجارة النجف تنظم ملتقى التجارة العراقي الايراني

ضمن اطار بحث فرص وافاق التعاون التجاري بين العراق وايران، نظمت غرفة تجارة النجف الاشرف ملتقى التجارة بين الشركات الايرانية والعراقية بتاريخ 5 كانون الاول 2018.. بحضور رئيس الغرفة المهندس حيدر حمودي العذاري والمهندس عباس شبع رئيس اتحاد المقاولين العراقيين في النجف ونائب القنصل الايراني في النجف واعضاء مجلس ادارة الغرفة..

وفي كلمته الترحيبية، اكد السيد رئيس الغرفة على عمق العلاقات بين العراق وايران والجذور التاريخية والدينية بالاضافة الى الجوار وهو ما جعل الشعبين منصهرين في تلك الروابط..
كما استعرض العذاري الفرص التجارية الكبيرة في محافظة النجف الاشرف، داعيا الشركات التجارية الايرانية الى الدخول الى السوق العراقية بقوة وايجاد شراكات حقيقية على ارض الواقع..
واكد على ضرورة استماع الشركات الايرانية وممثليها الى ملاحظات التاجر ورجال الاعمال في النجف بروح وسعة صدر واسعة والعمل على تذليل كل الصعوبات التي تواجه عملية التبادل التجاري بين البلدين..
من جانبه قال المهندس عباس شبع رئيس اتحاد المقاولين في النجف، ان هذه الملتقيات تعد فرصة حقيقية لتبادل وجهات النظر بين الشركات، كما اكد على وجود التخصصات المختلفة من محافظة النجف في هذا الملتقى..
وتحدث ممثل الجمعيات الفلاحية في النجف عن الفرص الزراعية في النجف وما تمتلكه المحافظة من مقومات ناجحة في مجال الزراعة.. مبينا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تقدمت بصورة كبيرة في مجال تكنولوجيا الزراعة والاجهزة والمعدات الحديثة وهو ما تحتاج اليه محافظة النجف الاشرف..داعيا الشركات الايرانية في مجال الزراعة الى ايجاد شراكات تكاملية في هذا المجال


وفتح فروع لكل الشركات الايرانية لكي تكسب ثقة التاجر العراقي وتعمل على تسهيل عملية التبادل بين الطرفين..
السيد جمال التميمي- مدير مفوض شركة الحسب للتجارة العامة المحدودة اوضح ان العملية التجارية بين الطرفين تقف على عاملين مهمين التصنيع والتوسيق وهو ما تحتاج الى السوق العراقية.. وان رجال الاعمال في النجف يمتلكون من الامكانات والمؤهلات والدعم اللوجستي لاي شراكة وفي أي تخصص..
السيد فارس مهدي – ممثل شركة فيض القسيم..اكد على فتح فروع للشركات تعمل على تذليل كل الصعوبات بين التجار.. كما بين ان النجف تمتلك فرص عديدة مهمة كقطاع التعليب واعادة التدوير وزراعة الرز والمستشفيات والورش المختلفة وهي متعطشة لاقامة مشاريع كبيرة في تلك المجالات مع الجانب الايراني.. كما دعا الشركات الايرانية الى الالتزام بمعايير الجودة والمواصفات المتفق عليه عند التعاقد مع التاجر العراقي..
كما طرح نائب رئيس اتحاد المقاولين جملة من المشاكل والمعوقات التي تواجه عملية التبادل التجاري بين البلدين اهمها ضرورة منح تاشيرة دخول تجارية متعددة لرجال الاعمال العراقيين من الجانب الايراني.. كما اقترح على تشكيل لجان من السفارة الايرانية والقنصليات والغرف التجارية والاتحادات المختلفة للاشراف على عملية التبادل التجاري بين البلدين وتذليل الصعوبات واللجوء الى التحكيم التجاري في حال نشوب خلاف بين التاجر العراقي والايراني..
وعلى هامش الملتقى جرت لقاءات ثنائية بين الشركات الايرانية وتجار ورجال اعمال في مختلف التخصصات من النجف من اجل الاطلاع على المنتجات الايرانية والاطلاع على الفرص المتاحة في محافظة النجف الاشرف..

تقرير/ حيدر حميد – تصوير محمد المؤمن

لا توجد تعليقات

أضف تعليقك

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص عادي نص عادي
أخر الإضافات